مسلحون موالون لأمريكا يمنعون مزراعي الحسكة من إيصال قمحهم إلى المراكز الحكومية - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الجمعة، 5 يونيو 2020

مسلحون موالون لأمريكا يمنعون مزراعي الحسكة من إيصال قمحهم إلى المراكز الحكومية

مسلحون-موالون-لأمريكا-يمنعون-مزراعي-الحسكة-من-إيصال-قمحهم-إلى-المراكز-الحكومية


منع مسلحو تنظيم ” قسد ” الخاضع لجيش الاحتلال الأمريكي لليوم الثاني على التوالي منع وصول الشاحنات المحملة بمحاصيل قمح الفلاحين إلى مراكز الحكومة السورية بمحافظة الحسكة.


وافادت وكالة “سبوتنيك” الروسية بأن المئات من الشاحنات المحملة بمحصول القمح لا زالت متوقفة منذ يومين على الحواجز التي يقيمها مسلحو “الأسايش”، الذراع الأمني لتنظيم “قسد” الموالي للجيش الأمريكي، لمنعها من الوصول إلى المراكز مؤسسة الحبوب الحكومية.

وأوقف مسلحو “الأسايش” الذين يتمركزون على الطرق العامة في مناطق سيطرة الجيش الأمريكي (طريق عام دير الزور- الحسكة) و(طريق عام الحسكة- القامشلي) و(طريق عام الحسكة- تل تمر) الشاحنات والسيارات العائدة للفلاحين ومنعوها من المرور بأقماحها إلى مراكز الاستلام التسعة التي أقامتها الحكومة السورية في مناطق سيطرة الجيش السوري بالمحافظة.

وقال أحد الفلاحين ممن لا يزال عالقا على أحد حواجز المسلحين الموالين للجيش الأمريكي لـ “سبوتنيك” بأن: الشاحنة التي تحمل محصوله متوقفة منذ يومين بالقرب من حاجز “الأسايش” عند جسر جامعة قرطبة الخاصة، ومعها العشرات من الشاحنات الأخرى الوافدة من جميع المناطق الريفية على بعد 5 كم فقط عن مركز جرمز الحكومي”.

وتابع الفلاح بأن “مسلحي الحواجز التابعين لتنظيم “قسد”، قاموا بحجز شهادات السياقة العائدة للسائقين مع أوراق تسجيل الشاحنات ولم يسمحوا لهم بالعودة إلى بلداتهم أو التقدم باتجاه المراكز، وهم عالقون على هذا الحال حتى الآن”.

وشهدت مراكز الاستلام الحكومية في مدينتي الحسكة و القامشلي و ريف تل تمر إقبالا كبيرا من الفلاحين بعد قرار الحكومة السورية رفع سعر شراء كيلو القمح من 225 ل.س إلى 400 ل.س .

بدوره بين مدير فرع المؤسسة السورية للحبوب في القامشلي المهندس عبيدة علي لـ”سبوتنيك” بأن مراكز الفرع المحددة استلمت حتى الآن 23 ألف طن من الأقماح، منها 10 أطنان من موسم 2019م، و13 ألف طن من الموسم الحالي 2020م، حيث شهدت المراكز الحكومية إقبالا كبيرا من الفلاحين قبل حالة المنع الحالية”.

وحددت المؤسسة السورية للحبوب تسعة مراكز لاستلام الأقماح في محافظة الحسكة، وهي مراكز جرمز والثروة الحيوانية والطواريج والمطحنة العامة ومطحنتي السالم والحسن الخاصتين في مدينة القامشلي، مطحنة وصوامع الحسكة العامة ومطحنة الهدى الخاصة ومطحنة الأصدقاء الخاصة بريف تل تمر.

في حين قامت “الإدارة الكردية” بتحديد 20 مركزا في مناطق الحسكة وريفي دير الزور والرقة وبسعر شراء 315 ل.س للكيلو الواحد من القمح و150 ل.س لمحصول الشعير.

وتأتي هذه الإجراءات التعسفية من قبل تنظيم “قسد” الخاضع للجيش الأمريكي ضمن المخططات والمشاريع الذي ينفذها جيش الاحتلال الامريكي والتي بدأها بسرقة النفط وحرق المحاصيل الزراعية بهدف ضرب الاقتصاد السوري الوطني.



سبوتنيك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق