الاحتجاجات في"السويداء"حملت طابعاً سياسياً، ودعوات لمسيرات مضادة.! - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الثلاثاء، 9 يونيو 2020

الاحتجاجات في"السويداء"حملت طابعاً سياسياً، ودعوات لمسيرات مضادة.!

الاحتجاجات-في'السويداء'حملت-طابعاً-سياسياً،-ودعوات-لمسيرات-مضادة.!

خيم المشهد العام في مدينة "السويداء" في الأيام القليلة الماضية على إهتمام واسع داخل الساحة السورية بعد خروج عشرات المواطنين لليوم الثالث على التوالي بإحتجاجات حملت بمجملها طابعاً سياسياً, بعد أن كان عنوانها العريض المطالبة بتحسين الواقع المعشي المتردي في ظل الوضع الاقتصادي الخانق .


حيث خرج لليوم الثالث على التوالي عشرات المواطنين باحتجاجات مناوئة للدولة السورية , جابوا خلالها بعضاً من شوارع السويداء مرددين شعارات كانت متداولة في بداية الازمة السورية ,والتي كانت على الدوام مرفوضةً شعبياً.

الإحتجاجات في "السويداء" كانت بدايتها كما روجت لها بعض مواقع التواصل الاجتماعي تتبنى مطالب وشعارت بتحسين الوضع المعيشي المتردي كشعار "بدنا نعيش" , حيث تعاطفت معها وتبنتها شريحة واسعة على ساحة المحافظة كونها كانت شعارات تمس هموم مختلف فئات الشعب الذي يعاني من وضع اقتصادي صعب للغاية , إلا أن مشهد الإحتجاجات إنقلب من مطالبات معيشية ملحة الى توجهات سياسية معروفة تبنتها فيما بعد وروجت لها منصات ومواقع معارضة معروفة بتوجهاتها السياسية منذ بدء الازمة السورية .

إلى ذلك إفاد مراسل "شبكة اخبار السويداء" إلى أن الإحتجاجات في الايام الثلاثة الماضية, انفضت دون تسجيل أية حوادث أمنية أو صدامات , حيث أكتفى المواطنون بالمراقبة , بالاضافة الى أجهزة حفظ النظام التي بقيت في مراكزها دون أي تدخل .

وأشار المراسل الى أن الأجهزة الأمنية قامت امس باعتقال المدعو "رائد الخطيب" الذي قيل انه كان مشاركاً في الاحتجاجات الأخيرة دون توضيح تفاصيل اكثر عن حيثيات اعتقاله , عقب ذلك تجمع بعض الشبان أمام مبنى شعبة "حزب البعث" في مدينة شهبا على خلفية اعتقال الخطيب , مطالبين باطلاق سراحه.

كما نفى المراسل الحديث عن إستنفارات أمنية أو تعزيزات عسكرية الى الحواجز المنتشرة في المدينة مؤكداً ان عناصر حفظ النظام تمارس مهامها الاعتيادية اليومية في مراكزها وأماكن عملها, الى جانب الحواجز المنتشرة في أرجاء المحافظة التي تقوم بالمهام الموكلة إليها وكل ما يشاغ خلافاً لذلك هو عار عن الصفحة.

وأضاف المراسل بأن الشائعات التي تم تداولها أمس عن إنقطاعات للأنترنت والإتصالات في المحافظة عارية تماماً عن الصحة حيث تشهد المحافظة أجواء إعتيادية.

إلى ذلك دعت فعاليات رسمية في المحافظة الى وقفة تضامنية أمام مبنى المحافظة اليوم تعبيراً عن الدعم الجماهيري للدولة السورية ورفضاً للشعارات المناوئة التي أطلقها المحتجون وللتاكيد على أن المطالب المعيشية الملحة والمشروعة لا يمكن ان تكون سبباً في حرف المزاج العام في المحافظة المتمثل بثقة الاهالي بتجاوز الازمة الحالية .

فيما تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً صوتياً قيل بأنه لرئيسة فرع الاتحاد الوطني لطلاب سوريا بالسويداء، تدعو من خلاله الفعاليات الطلابية للمشاركة في الوقفة التضامنية في "السويداء" شددت خلاله بمحاسبة جادة لمن لا يخرج للمشاركة بالوقفة التضامنية , حيث إعتبرها البعض بغير المسؤولة كون الوقوف الى جانب الدولة ومؤسساتها لايحتاج الى  مثل هذه الطريقة بتوجيه الدعوة .

فيما نفى مصدر مطلع "لشبة اخبار السويداء" عن مطالبة الدوائر الحكومية بارسال اياً من موظفيها للمشاركة في الوقفة التضامنية مشدداً على أن مثل هذه الدعوات هي دعوات كيفية لمن يرغب وهي دعوات مشروعة في ظل محاولة البعض فرض أجندات سياسية خارجية باتت معروفة ولا تمثل مطالبات مشروعة.

شبكة اخبار السويداء  .S.N.N

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق