برعاية أمريكية ,اتفاق بين الإدارة الذاتية والمجلس الوطني الكردي. - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الأربعاء، 17 يونيو 2020

برعاية أمريكية ,اتفاق بين الإدارة الذاتية والمجلس الوطني الكردي.

برعاية-أمريكية-,اتفاق-بين-الإدارة-الذاتية-والمجلس-الوطني-الكردي.

توصل وفدا المجلس الوطني الكردي في سوريا وأحزاب الوحدة الوطنية الكردية في الحسكة إلى رؤية سياسية مشتركة، مؤكدين على أهمية التعاون ووحدة أكراد سوريا.

وأصدر الوفدان بياناً مشتركاً أمس في ختام اجتماعهما في الحسكة , بحضور ورعاية ومساعدة نائب المبعوث الأمريكي الخاص للتحالف الدولي، ويليام روباك.

وجاء في البيان , التوصل إلى رؤية سياسية مشتركة ملزمة، وإلى تفاهمات أولية، واعتبار اتفاقية دهوك 2014 ، حول الحكم والشراكة في الإدارة والحماية والدفاع، أساساً لمواصلة الحوار والمفاوضات الجارية بين الوفدين بهدف الوصول إلى التوقيع على اتفاقية شاملة في المستقبل القريب.

وأكد الوفدان على أهمية التعاون والوحدة الكردية في سوريا ورحبا بالإنجاز كخطوة تاريخية مهمة نحو تفاهم أكبر وتعاون عملي، مما سيفيد الشعب الكردي في سوريا، وكذلك السوريين من جميع المكونات.

التفاهم الأولي جاء بعد سلسلة مفاوضات بين المجلس الوطني الكردي الذي ينضوي ضمن الائتلاف المعارض ويحظى بعلاقة جيدة مع الحكومة التركية من جهة ، وبين أحزاب الوحدة الوطنية الكردية وفي مقدمتها حزب الاتحاد الديمقراطي الذي يقود الإدارة الذاتية المسيطرة على أجزاء واسعة من الجزيرة السورية والذي يحظى بعلاقة وثيقة مع الولايات المتحدة من جهة أخرى.

أما اتفاقية “دهوك” التي اتفق الطرفان على اعتبارها أساساً للحوار، فهي تفاهم تم توقيعه عام 2014 بين أحزاب حركة المجتمع الديمقراطي وأبرزها حزب الاتحاد الديمقراطي من جهة وبين “المجلس الوطني الكردي في مدينة “دهوك” بإقليم كردستان العراق.

وتنص الاتفاقية على تشكيل مرجعية سياسية كردية في سوريا يكون عدد أعضائها 32 عضواً 12 منهم من حركة المجتمع الديمقراطي و12 آخرين من المجلس الوطني الكردي” و8 أعضاء لباقي الأحزاب والقوى غير المنضمة للطرفين.

وتكون مهمة هذه المرجعية بحسب الاتفاق رسم الاستراتيجيات العامة وتجسيد الموقف الموحد وتشكيل شراكة فعلية في هيئات “الإدارة الذاتية” وإجراء حوارات مكثفة حول بعض التغييرات في العقد الاجتماعي وبعض وثائق الإدارة الحالية، وتطوير الشكل الراهن لإدارة مناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” والعمل على توحيدها سياسياً وإدارياً وتمثيل مختلف المكونات في الإدارة.

وبحسب الاتفاق فإن على الطرفين العمل على تشكيل قوة عسكرية موحدة تابعة لـ الإدارة الذاتية مهمتها الدفاع عن مناطق سيطرتها.

وكالات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق