زواج التـ.ـجربة يدخل مرحلة التنفيذ في مصر.. والإفـ.ـتاء المصرية تـ.ـعلق. - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الاثنين، 18 يناير 2021

زواج التـ.ـجربة يدخل مرحلة التنفيذ في مصر.. والإفـ.ـتاء المصرية تـ.ـعلق.

زواج التـ.ـجربة يدخل مرحلة التنفيذ في مصر.. والإفـ.ـتاء المصرية تـ.ـعلق.

نشرت صحيفة المصري اليوم صورة  لنموذج عقد زواج نقلاً عن أستاذ القانون العام ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية،أحمد مهران،تمت وفقًا للمبادرة التي أطلقها قبل عدة أشهر فيما يعرف بـ زواج التـ.ـجربة.

ونشر مهران عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك:بناء على طلب الكثيرين، أنشر لكم أحد نماذج عقود زواج التـ.ـجربة بعد موافقة الزوجين.

وأضاف: زواج التـ.ـجربة هو الأنسب لهذه المرحلة وبهدف الحد من انتـ.ـشار الطـ.ـلاق في المجتمع العربي، المهم الالتزام والحفاظ على كيان الأسرة واستبعاد الطـ.ـلاق كحل لأي من المـ.ـشاكل التي تواجه الزوجين في السنوات الأولى من الزواج.

وأرفق في منشوره عددا من الصور لنموذج «زواج الـ.ـتجربة»، تضمن عدد من الشروط التي وضعها الزوجين، بالإضافة لقائمة بالـ.ـجزاءات في حال مخـ.ـالفة أيًا من طرفي العقد للشروط المذكورة سلفًا.

ودلل مهران على صحة الأسس التي قامت عليها مبادرته، استنادًا لموروث قائمة المنقولات، التي توثق ملكية كل من الزوجين من قطع أثاث أو أجهزة كهربائية أو ما شابه، ويلتزم كلا الطرفين بردها إذا ما طٌلب منه ذلك، ويوافق عليها طرفي عقد القران دون أي ضغينة.

الى ذلك أصدرت دار الإفتـ.ـاء المصرية، الأحد، تنويهاً بشأن ما سمي إعلاميا بـ زواج التـ.ـجربة، وقالت الدار على حسابها على فيسبوك: “اطلعنا على الأسئلة المتكاثرة الواردة إلينا عبر مختلف منافذ الفتوى بدار الإفتـ.ـاء المصرية حول ما يُسَمَّى إعلاميا بمبادرة زواج التـ.ـجربة وهي قيد الدراسة”.

وأضافت، بحسب موقع “سكاي نيوز”، أن “زواج التـ.ـجربة يعني زيادة الشروط والضوابط الخاصة في عقد الزواج، وإثباتها في عقد مدني منفصل عن وثيقة الزواج”.

وتابعت الدار أن “الهدف من ذلك إلزام الزوجين بعدم الانفصال في مدة أقصاها من 3 إلى خمس سنوات، وبعدها يكون الزوجان في حِلٍّ من أمرهما، إما باستمرار الزواج، أو الانفصال حال استحالة العشرة بينهما”.

وأوضحت دار الإفتـ.ـاء: أنّ هذه المبادرة بكافة تفاصيلها الواردة إلينا قَيْد الدراسة والبحث عبر عدةِ لجان منبثقة عن الدار، وذلك لدراسة هذه المبادرة بكافة جوانبها الشـ.ـرعية والقـ.ـانونية والاجتماعية، للوقوف على الرأي الصحيح الشـ.ـرعي لها، وسوف نعلن ما توصلنا إليه فور انتهاء هذه اللجان من الدراسة والبحث”.

وزواج التجربة بحسب المصري اليوم، عبارة عن توقيع طرفي عقد القران، قسيمة قانونية، تتضمن بعض الشروط التي تنظم حياة كلًا منهما مع الآخر وفقًا لرؤيتهما المشتركة، كالأمور المادية، أو أمور عمل الزوجة من عدمه، ومدى موافقة الزوجة لتـ.ـعدد زيجات زوجها من عدمه، ومدى الرغبة المشتركة في الإنجاب، وغيرها من الأمور التي تعد بمثابة دستور حياتهما، ويعد عقد القران لاغيًا في حالة تراجع أيًا من الطرفين عن أي بنود تضمنها تلك الوثيقة.

كما يحدد المقبلون على الزواج مدة معينة في العقد، تكون بمثابة فترة معايشة أولية، تتراوح ما بين 3 إلى 5 سنوات، ولا يجوز الطـ.ـلاق في هذه المدة، لكي يستطيع الزوجان الحـ.ـكم على التجربة، وإصدار نتائج حقيقية بعد اكتمال فترة المعايشة، ولكي طرف منهما الحق أن ينـ.ـهي الزواج إذا أراد بعد تلك الفترة دون شروط.

أما في حالة طلب أحد الزوجان الطلاق قبل انتهاء المدة، فإذا كان الرجل هو من طلب، فيمنحها نفقتها وعدتها ومتعتها كاملة ومؤخر صداق وقائمة المنقولات كاملة، ومسكن الزوجية في حالة إذا كانت حاضنة، أما إذا كانت الزوجة هي من طلبت الطلاق فلابد أن تعيد الشبكة والمهر فقط.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق