توقف توزيع مازوت التدفئة منذ عشرة أيام في السويداء يثيرتساؤلات عديدة.؟؟ - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

السبت، 20 فبراير 2021

توقف توزيع مازوت التدفئة منذ عشرة أيام في السويداء يثيرتساؤلات عديدة.؟؟

توقف-توزيع-مازوت-التدفئة-منذ-عشرة-أيام-في-السويداء-يثيرتساؤلات-عديدة.؟؟

توقف منذ العاشر من الشهر الجاري توزيع مادة مازوت التدفئة في محافظة السويداء , ما اثار العديد من التساؤلات من المواطنين حول مصير مخصصاتهم المتبقية, علماً بان عشرات آلاف الأسر لم تحصل سوى على 100 ليتر فقط , بينما كثير من الأسر لم تحصل حتى على المئة ليتر .ولماذا تم اللجوء لوقف توزيع المادة ومازال هناك أكثر من شهر أمام انتهاء فصل الشتاء.

العديد من المواطنين عبروا عن استغرابهم من اللجوء لمثل هذا الأمر خاصة في منتصف الشتاء والمنخفضات مازالت تزور منطقتنا , مشيرين إلى أن الكثير من الأسر صرفت ما تبقى لديها من المئة ليتر خلال المنخفض الثلجي الأخير الذي شهدته المحافظة, والبعض اضطر لشراء المادة من السوق السوداء وبسعر تجاوز الـ 1200 ليرة لليتر الواحد ليقي أسرته من برودة الطقس .

فيما تساءل آخرون , لماذا تم توقيف توزيع مازوت التدفئة والاكتفاء بتوزيع 100 ليتر فقط وحرمان الآلاف من الأسر من حقهم في الدفعة الثانية بالرغم من أن لجنة المحروقات حين قررت توزيع 100 ليتر لكل أسرة بدلاً من 200 ليتر في منتصف شهر تشرين الثاني الماضي , كانت قد أكدت بأن المواطن يحتفظ بحقة بكمية المئة الثانية وسيتم البدء بتوزيعها بعد الانتهاء من توزيع المئة الأولى ؟؟ .

وإذا كانت الكميات الواردة من مادة المازوت إلى المحافظة وفقاً للمعنيين في شركة المحروقات تبلغ 14 طلباً منذ بداية شهر شباط الجاري ,فلماذا لم يتم البدء بتوزيع المئة الثانية للأسر التي لم تحصل سوى على المئة الأولى؟ , خاصة وأنه في مدينة السويداء وعلى سبيل المثال لم تحصل سوى 7750 أسرة على 200 ليتر بينما بقية الأسر والبالغ عددها 26500 أسرة من أصل نحو 34000 أسرة في المدينة لم تحصل سوى على 100 ليتر .  

وكان مدير فرع المحروقات بالسويداء قد أكد قبل نحو أسبوعين بأن ضعف وتيرة توزيع مازوت التدفئة يعود إلى قلة المخصصات الواردة إلى المحافظة من المازوت خاصة بعد تخفيض عدد الطلبات في الفترة الماضية إلى 12 طلباً لجميع الفعاليات لتعود منذ بداية الشهر الحالي إلى 14 طلباً , مبيناً  أنها لا تكفي لتغطية مخصصات الأهالي من التدفئة لإكمال المئة ليتر من الدفعة الأولى والبالغة 26 مليون ليتر .

كما أكد بأنه لإكمال الدفعة الأولى كاملة بمقدار 200 ليتر لكل أسرة لابد من تأمين يومياً ما لا يقل عن 24 طلباً وهو ما يتعذر حالياً مع الكميات الواردة إلى القطر من المادة.

ويأتي توقف توزيع مازوت التدفئة في محافظة السويداء بعد أيام على تخفيض مخصصات مازوت التدفئة عبر نافذة تطبيق "وين" ولجوء وزارة النفط للتوضيح بأن تخفيض الكمية ما هو إلا خطوة في سبيل زيادة عمليات التعبئة، وإيصال المادة لأكبر عدد ممكن من المواطنين خلال هذه الفترة على أن يعاد التوزيع فيما بعد ليحصل المواطن على مخصصاته كاملة.

وكان مصدر مطلع في وزارة النفط اكد في وقت سابق أن تخفيض كمية المازوت ما هو إلا خطوة في سبيل زيادة عمليات التعبئة، وإيصال المادة لأكبر عدد ممكن من المواطنين خلال هذه الفترة على أن يعاد التوزيع فيما بعد ليحصل المواطن على مخصصاته كاملة، بمعنى أن تخفيض الكمية سيقابله زيادة في عدد مرات التعبئة.

 وإيصال المادة لأكبر عدد ممكن من المواطنين خلال هذه الفترة على أن يعاد التوزيع فيما بعد ليحصل المواطن على مخصصاته كاملة بمعنى أن تخفيض الكمية سيقابله زيادة في عدد مرات التعبئة , وأكد المصدر على أن حقوق المواطن في مخصصاته من المادة محفوظة

سهيل حاطوم


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق