بعد خفظ مخصصات الطحين..شبان من قرية مفعلة بالسويداء يحتجزون سيارة تابعة لمديرية التموين. - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الثلاثاء، 9 مارس 2021

بعد خفظ مخصصات الطحين..شبان من قرية مفعلة بالسويداء يحتجزون سيارة تابعة لمديرية التموين.

بعد-خفظ-مخصصات-الطحين..شبان-من-قرية-مفعلة-بالسويداء-يحتجزون-سيارة-تابعة-لمديرية-التموين.

قام عدد من الشبان في قرية مفعلة بريف السويداء باحتجاز سيارة تابعة لمديرية تموين السويداء , رداً على تخفيض مخصصات القرية من مادة الطحين ,, وبعد العديد من المطالبات التي انتهت جميعها بالوعود.

وقال مصدر مطلع لشبكة اخبار السويداء , بان الشبان احتجزو السيارة التابعة لمديرية تموين السويداء , بعد تامين الموظفين الذين كانوا يستقلونها وايصالهم الى منازلهم , مشيراً الى ان الشبان قاموا بعدها بفك دواليب السيارة وركنها امام مبنى البلدية في القرية .

وتابع المصدر ان احتجاز السيارة جاء بعد تخفيض مخصصات الفرن من مادة الطحين منذ عدة اسابيع ما تسبب بازمة كبيرة ونقص حاد بتأمين بمادة الخبز.

واكد المصدر ان الاهالي يضطرون للوقوف على الدور امام الفرن منذ ساعات الفجر الاولى والاتنظار لساعات حتى يتمكنون من الحصول على مخصصاتهم فيما يعود البعض خالي الوفاق بسبب نفاذ الكمية.

الاهالي اكدوا لشبكة اخبار السويداء ان عدد من الشبان توجهوا برفقة وجهاء من القرية مرات عديدة الى المحافظ ومديرية التموين وتقدموا بشكاوى , وانتهت جميعها بوعود برفع المخصصات واعادتها الى ما كانت عليها سابقاً, ولكن دون جدوى.

واعطى الشبان مهلة ثلاثة أيام لإعادة المخصصات كما كانت عليه سابقاً وتوعدوا بالتصعيد في حال عدم الاستجابة من قبل الجهات المعنية .

وتعيش سوريا منذ أشهر أزمة حادة في تأمين القمح، بعد تراجع الإنتاج، وخروج مساحات كبيرة من سيطرة الدولة السورية، خاصة في منطقة الحسكة التي يتركز فيها أكثر من 60 في المئة من إنتاج البلاد.

يشار الى ان المدير العام للمؤسسة السورية للمخابز زياد هزاع اكد بوقت سابق بإن توريدات من القمح بدأت في الوصول، مشيراً بانه ستكون هناك انفراجات كبيرة خلال الأسبوع القادم .

وأشار إلى أن الوضع كان صعبا جدا خلال الشهرين الماضيين , قائلا إنه تم تجاوز مراحل صعبة وخطيرة لتأمين الدقيق خلال الفترة الماضية .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق