مهنا .. القطاع الصحي في السويداء "يترنّح" أمام التسرب الهائل في الكوادر الطبية والتمريضية. - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الأحد، 14 مارس 2021

مهنا .. القطاع الصحي في السويداء "يترنّح" أمام التسرب الهائل في الكوادر الطبية والتمريضية.

مهنا-..-القطاع-الصحي-في-السويداء-'يترنّح'-أمام-التسرب-الهائل-في-الكوادر-الطبية-والتمريضية.

أكد مدير صحة السويداء الدكتور  نزار مهنا أن القطاع الصحي يترنّح أمام التسرب الهائل في الكوادر الطبية والتمريضية, لافتاً إلى أن القطاع الصحي في المحافظة مهدد بالإفراغ من كوادره .

وأشار الدكتور مهنا خلال مداخلة له حول الواقع الصحي أمام مجلس المحافظة إلى أن 17 طبيباً تسربوا من القطاع الصحي بالمحافظة خلال الشهرين الماضيين نتيجة هجرتهم إلى الخارج ,مع  إصدار أكثر من ١٤٣ جواز سفر جديد لأطباء المحافظة , بالإضافة إلى وجود 354 من الكادر التمريضي ممن سحبوا شهاداتهم تمهيداً للسفر إلى أربيل والصومال وسواها , إلى جانب وجود عشرات الاستقالات وطلبات إنهاء الخدمة في صفوف الكادر التمريضي.

وبيّن مدير الصحة أنه ونتيجة لهذا الوضع فإن خدمات مشفى سالة هي بالحد الأدنى ولابد من إعادة النظر بوضع المشفى الذي يستهلك محروقات وكهرباء  توازي الكميات المستهلكة في المشفى الوطني بالسويداء , لافتاً إلى أنه تم تشغيل التدفئة المركزية لمريضين فقط لمدة أربعة أيام خلال المنخفض الثلجي الأخير .

ولفت إلى أن مشفى صلخد يرسل أيضاً عدداً من مرضاه إلى المشفى الوطني بالسويداء نتيجة للنقص الحاصل في الكوادر الطبية والتمريضية, مبيناً أننا أمام وضع قد نضطر فيه لنقل الكوادر من الأطراف إلى المشفى الوطني بالسويداء الذي تبلغ فيه نسبة الإشغال 135 بالمئة .

ودعا الدكتور مهنا إلى ضرورة الإسراع باتخاذ إجراءات و قرارات سريعة لدعم كوادر القطاع الصحي , و إلا فإن الخدمة الطبية ستتوقف جراء النقص الكبير في المشافي العامة والهيئات في المحافظة و خاصة مشفيي سالة و شهبا.

كما طالب بإعادة دراسة التشريعات التي تعرقل تقديم الخدمات الصحية لإنقاذ الوضع الصحي , مع ضرورة العمل على حماية مقدمي الخدمات الصحية وبخاصة العاملين في أقسام العزل والذين يتعرضون للشتيمة وأحياناً للتهديد بالسلاح رغم معاناتهم وتعاملهم المباشر مع مرضى كورونا , مشيراً إلى التصاعد اليومي في أعداد الإصابات والنشاط الوبائي الجديد الذي سيصل للذروة قريباً.

وأضاف مهنا" لابد من تطبيق الإجراءات الاحترازية بشكل سريع فيما يتعلق بارتداء الكمامة والتباعد المكاني والاجتماعي وغسيل الأيدي وعدم لمس الوجه بأيدي ملوثة واعتماد الوقاية الصحية التي تعد أوفر وسيلة متوفرة حالياً ".

وبخصوص إحداث مخبر في المحافظة  لإجراء اختبار الكورونا , لفت  إلى أنه تمت مطالبة وزارة الصحة بهذا الأمر 6 مرات عبر كتب رسمية إلا أنه لم يحصل أي تجاوب حتى تاريخه.

وكان مدير الصحة الدكتور نزار مهنا أكد في وقت سابق خلال مؤتمر أطباء السويداء أنه خلال الخمسة الأشهر الماضية وصل عدد الأطباء المهاجرين من المحافظة 17 طبيباً.

إضافة إلى إصدار أكثر من 143 جواز سفر جديداً، لأطباء المحافظة مع وجود 310 ممرضين قيد السفر حالياً، كما وصل عدد الاستقالات خلال الثلاث الأشهر الماضية إلى 104 استقالات للكادر التمريضي مع وجود 101 طلب إنهاء خدمة لذات الكادر.

و أكد مهنا ضرورة اتخاذ إجراءات و قرارات سريعة لـ.ـدعم كـ.ـوادر القطاع الصـ.ـحي و إلا فإن الخدمة الطبية ستتوقف جراء النقص الكبير في المشافي العامة والهيئات في المحافظة و خاصة مشفيي سالة و شهبا.

الساعة 25

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق