اللجنة الدولية للصليب الأحمر, سنطالب الدول الغربية والعربية بفك الحصار عن سوريا. - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الجمعة، 26 مارس 2021

اللجنة الدولية للصليب الأحمر, سنطالب الدول الغربية والعربية بفك الحصار عن سوريا.

اللجنة-الدولية-للصليب-الأحمر,-سنطالب-الدول-الغربية-والعربية-بفك-الحصار-عن-سوريا.

كشف رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بيتر ماريرو، أن اللجنة ستطالب الدول الغربية بفك الحصار عن سوريا ومعها الدول العربية باستعادة مسلحي تنظيم "داعش" ونقلهم إلى بلدانهم وتحويل المساعدات المخصصة لهؤلاء إلى المواطنين السوريين الأكثر احتياجا.

وأكد ماريرو لمسؤولين حكوميين في محافظة الحسكة بأن اللجنة ستطالب برفع الحصار الغربي والأمريكي الجائر عن سوريا، وتأمين المساعدات الطبية والاقتصادية بصفة مستعجلة، وتحييد مصادر المياه والطاقة والمدارس عن الصراعات العسكرية، وأن منظمته قاب قوسين أو أدنى من زيادة مساعداتها إلى السوريين.

وبين بأن زيارته مع أعضاء في المنظمة إلى سوريا بشكل عام، وإلى منطقة الجزيرة السورية بشكل خاص، جاءت بهدف للاطلاع على الواقع الإنساني عن كثب، وذلك قبيل أسبوع من اللقاء المقرر مع ممثلي الدول الغربية في مؤتمر بروكسل المخصص لمناقشة الأوضاع في سوريا.

وأشار رئيس المنظمة الدولية إلى أن المنظمة ستعمل جاهدة للتأثير على قرارات الدول الغربية في المؤتمر، ودفعها نحو تأمين احتياجات الشعب السوري، مشيرا إلى أن "الوضع الإنساني السوري غاية في الصعوبة، وظروف الحرب والعقوبات المفروضة وجائحة "كورونا" والوضع الاقتصادي اللبناني والعالمي، فرض علينا وعليكم تحديات كبيرة.

وأوضح ماريرو أن اللجنة الدولية جاهزة لتقديم كل دعم ممكن لتكون فاعلة وعلى المستوى الدولي والمانحين والسعي لتعديل السياسات تجاه سوريا.

وقال: سنطالب الدول الغربية والعربية بضرورة نقل مواطنيهم من عوائل تنظيم "داعش" الموجودين في مخيمات شمال شرق سوريا، وعلى رأسها مخيم الهول شرقي محافظة الحسكة، أو من المسلحين المعتقلين في سجون "قسد" والجيش الأمريكي من مسلحي التنظيم إلى بلدانهم بشكل فوري، وذلك بهدف تحويل المساعدات المخصصة لهم إلى المناطق السورية الأكثر ضرراُ نتيجة ظروف الحرب، وخاصة المنطقة الجنوبية من محافظة الحسكة السورية.

وأثنى رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر على التعاون والجهود التي تبذلها الحكومة السورية من خلال تسهيل عمل مكاتب وممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتعاون مع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري، واعداً بان اللجنة الدولية للصليب الأحمر ستقوم في المستقبل القريب بزيادة مساعدتها وتأمين الاحتياجات الضرورية للمدنيين السوريين.

بدوره كشف اللواء غسان خليل محافظ الحسكة أن الاحتلال الأمريكي بالتعاون مع أعوانه من الميليشيات المسلحة في تنظيم "قسد" يواظبون على العمل ضمن ما يسمى "قانون قيصر" الجائر الذي يهدف إلى إذلال الشعب السوري بلقمة عيشه وسرقة ثرواته الطبيعية.

الى ذلك بحث وزير الصحة الدكتور حسن محمد الغباش مع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير والوفد المرافق له عمل اللجنة الدولية في سورية وسبل تعزيز التعاون الصحي.

وشدد الغباش خلال اللقاء ضرورة رفع درجة التنسيق في المجال الصحي مع وزارة الصحة بصفتها الجهة المرجعية بهذا الشأن وذلك لتحقيق استجابة أفضل وأسرع لا سيما على صعيد التصدي لجائحة كوفيد-١٩ بالتوازي مع وصول الخدمة الطبية الملائمة لمستحقيها في الوقت المناسب.

و أكد وزير الصحة أن الخدمات الطبية تقدم لجميع المواطنين في الجمهورية العربية السورية على حد سواء مبيناً ضرورة رفع الصوت من أجل إنهاء الحصار الاقتصادي والإجراءات القسرية أحادية الجانب التي تطال صحة المواطن ومعيشته.

من جهته أعرب ماورير عن تقديره للدعم الذي تقدمه الحكومة السورية بما فيها وزارة الصحة لعمل الصليب الأحمر مؤكداً ملاحظته الأثر السلبي الكبير على الشعب السوري بسبب العقوبات المفروضة على سورية.

وأكد ماورير رغبة اللجنة في توسيع مجالات التعاون الإنساني والاستعداد لبذل كل المساعي الممكنة لتأمين الاحتياجات المطلوبة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق