محافظة السويداء تحدد أجور نقل الركاب في وسائل النقل الجماعي ضمن الحدود الإدارية للمحافظة - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

الأربعاء، 31 مارس 2021

محافظة السويداء تحدد أجور نقل الركاب في وسائل النقل الجماعي ضمن الحدود الإدارية للمحافظة

محافظة-السويداء-تحدد-أجور-نقل-الركاب-في-وسائل-النقل-الجماعي-ضمن-الحدود-الإدارية-للمحافظة

أصدر المكتب التنفيذي لمحافظة السويداء قراراً حدد بموجبه أجور نقل الركاب في وسائل النقل الجماعي ضمن الحدود الإدارية للمحافظة وداخل مدينة السويداء.

وحدد القرار أجرة الراكب في الميكروباصات العادية والسرافيس من 9 إلى 14 راكباً العاملة على المازوت والبنزين ضمن الحدود الإدارية لمدينة السويداء أجرة قدرها 150 ليرة على جميع خطوط النقل الداخلي.

وبلغت أجور النقل حسب القرار الصادر الذي تلقت سانا نسخة منه للميكروباصات العادية و الحديثة للراكب الواحد من مدينة السويداء إلى مدينة صلخد 500 ليرة وإلى مدينة شهبا وإلى بلدتي القريا والمشنف 350 ليرة وإلى بلدة المزرعة 250 ليرة و إلى بلدتي قنوات وعتيل 200 ليرة فيما تراوحت الأجور لباقي القرى والبلدات بين 200 و 600 ليرة للراكب الواحد حسب المسافة الكيلومترية.

ونص القرار على معاقبة المخالفين  لأحكامه بالعقوبات المنصوص عليها بالقوانين النافذة والمرعية الإجراء , وإنهاء العمل بجميع الأحكام المخالفة لهذا القرار الذي يعتبر نافذاً اعتباراً من اليوم 30/ 3/ 2021.

ولم يتضمن القرار تحديداً لأجور نقل الركاب في سيارات التكسي العاملة على البنزين ضمن مدن وبلدات المحافظة , حيث ارتفع  طلب التكسي داخل مدينة السويداء من وإلى أي جهة فيها ليتجاوز 3000  ليرة  بعد أن كان سابقاً حوالي 1500 ليرة , فيما ارتفعت أجرة الراكب الواحد للتكسي سرفيس ضمن مدينة السويداء لتصل إلى 500 ليرة , الأمر الذي يرتب على المواطنين أعباء مادية كبيرة .

ورأى عدد من المواطنين أن التعرفة كانت بحاجة إلى دراسة أكثر لتحقيق التوازن في التعرفة بين جميع الخطوط وفقاً للمسافات الكيلومترية , مشيرين إلى أن شريحة ذو الدخل المحدود وبخاصة الموظفين والطلاب وسواهم هم الأكثر تضرراً من أي ارتفاع لأجور النقل, فيما اعتبر عدد من أصحاب  الميكرباصات والسرافيس أن التعرفة غير منصفة على عدد من الخطوط  في ظل ارتفاع أسعار قطع التبديل والإطارات وأجور الإصلاح والزيوت .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق