في حدث تاريخي ضخم نقل مومياوات الفراعنة الملكية إلى المتحف القومي للحضارة المصرية . - theworldsnn -->

موقع اخباري منوع -يهتم بنقل اخبار سوريا والعالم العربي والاحداث العالمية , تغطية لأخبار السياسة والاقتصاد والفن والتكنولوجيا.

Home Top Ad

Post Top Ad

السبت، 3 أبريل 2021

في حدث تاريخي ضخم نقل مومياوات الفراعنة الملكية إلى المتحف القومي للحضارة المصرية .

في-حدث-تاريخي-ضخم-نقل-مومياوات-الفراعنة-الملكية-إلى-المتحف-القومي-للحضارة-المصرية-.

في موكب مهيب حملت فيه مجموعة من المومياوات داخل سيارات مذهبة، وفي حدث عالمي وتاريخي ضخم، شهدت مدينة القاهرة المصرية اليوم  السبت , نقل 22 مومياء ملكية من المتحف المصري إلى المتحف القومي للحضارة.

ومن بين المومياوات التي تم نقلها، الملك رمسيس الثاني الذي حكم مصر من 1279 إلى 1213 قبل الميلاد، ووالده سيتي الأول (1290-1279 قبل الميلاد)، والملكة ميريت آمون الأخت الكبرى وزوجة أمنحتب الأول (1526-1506 قبل الميلاد)، والملك رمسيس السادس وهو أحد أبناء الملك رمسيس الثالث، وحكم مصر لمدة 8 سنوات.

بالاضافة الى الملك رمسيس الرابع، ورمسيس الخامس، ورمسيس التاسع، وتحتمس الثاني، وتحتمس الأول، وتحتمس الثالث، وتحتمس الرابع، وسقنن رع، وحتشبسوت، وأمنحتب الأول، وأمنحتب الثاني، وأمنحتب الثالث، وأحمس نفرتاري، وميريت آمون، وسبتاح، ومرنبتاح، والملكة تي، وسيتي الثاني.


وانطلق موكب نقل المومياوات الملكية الفرعونية، مساء السبت، من المتحف المصري في ميدان التحرير بقلب القاهرة، إلى المتحف القومي للحضارة في مدينة الفسطاط.

وبدأت رحلة الموكب من موقعه بالمتحف المصري في ميدان التحرير، الذي يتم افتتاح أعمال تطويره وإزاحة الستار عن المسلة والكباش التي تتوسطه حاليا، بالتزامن مع نقل المومياوات الملكية.

ويمتد عبر سيمون بوليفار ومن بعدها كورنيش النيل بحي السيدة زينب وسور مجرى العيون، حتى الوصول إلى متحف الحضارة بالفسطاط.


وكان قد دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، العالم إلى متابعة مشهد نقل موكب المومياوات الملكية إلى المتحف القومي للحضارة المصرية.

وقال السيسي في تغريدة: "أدعو كل المصريات والمصريين والعالم أجمع لمتابعة هذا الحدث الفريد، مستلهمين روح الأجداد العظام، الذين صانوا الوطن وصنعوا حضارة تفخر بها كل البشرية، لنكمل طريقنا الذي بدأناه، طريق البناء والإنسانية".

وأضاف " كل الفخر والاعتزاز أتطلع لاستقبال ملوك وملكات مصر بعد رحلتهم من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية. إن هذا المشهد المهيب لدليل جديد على عظمة هذا الشعب الحارس على هذه الحضارة الفريدة الممتدة في أعماق التاريخ".

في-حدث-تاريخي-ضخم-نقل-مومياوات-الفراعنة-الملكية-إلى-المتحف-القومي-للحضارة-المصرية-.

وقال إسماعيل صاحب خطة ترميم وصيانة ونقل المومياوات، في تصريحات لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن "فكرة الترميم جاءت عام 2017 بتكليف من وزير الآثار، وبدأت بدراسة حالة المومياوات".

وبعد عام من العمل منفردا، استعان إسماعيل بفريق عمل صغير مساعد له، يتألف من الدكتورة ولاء صلاح والدكتورة إيمان إبراهيم، المتخصصتين في مجال صيانة المومياوات، لاستكمال مشوار المهمة الصعبة.

وأضاف إسماعيل: "فريق العمل ابتكر فكرة كبسولة النيتروجين بهدف حماية وحفظ المومياوات من التآكل والرطوبة والحشرات والبكيتريا وغير ذلك"، مشيرا إلى أن الفكرة تضمن "صفر صدمات" بالنسبة للمومياء، بحيث لا يحدث أي تصدع أو حركة أثناء النقل.

وتابع: "المومياوات الملكية انتقلت داخل كبسولات غاز خامل (النيتروجين). هذا الغاز سيتكفل بمقاومة لأي اتلافات قد تتعرض لها المومياوات".

في-حدث-تاريخي-ضخم-نقل-مومياوات-الفراعنة-الملكية-إلى-المتحف-القومي-للحضارة-المصرية-.

وبمجرد وصول المومياوات إلى المتحف القومي للحضارة، سيتم تهيئتها للعرض في أماكن مخصصة لها، ويقول إسماعيل: "التهيئة ستتم خلال 15 يوم، وستكون الفتارين المخصصة لعرض المومياوات بها نسبة نيتروجين تصل إلى 99.9 بالمئة مع انعدام الضغط، لأن الضغط سيحدث شروخا وانفصالات. انعدام الضغط يعني حفظ المومياوات".

وكانت وزارة الإنتاج الحربي المصرية قد أعلنت السبت، عن مشاركتها في نقل المومياوات الملكية بـ 22 عجلة حربية فرعونية الطراز، جرى تجهيزها في مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) لصالح وزارة السياحة والآثار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق